الـفـــــرا لانــد

<html dir="rtl">

<head>
<meta http-equiv="Content-Type" content="text/html; charset=windows-1252">
<title>New Page 1</title>
<style>
<!--
.style1 {
text-align: center;
}
-->
</style>
</head>

<body>

<div class="style1">

<p class="style1">
 </p>
<table style="width: 100%">
<tr>
<td style="width: 434px">
<!-- *** START Chat V.2009 Chat APPLET CODE *** -->
<script language="javascript" type="text/javascript">
// <![CDATA[
var ChatWidth = 210;
var ChatHeight = 156;
var ChatTextColor = "000080";
var ChatBackground = "ffffff";
var ChatLanguage = "arabic";
var ChatExtra = {"floodControl": "250"};
var ChatType = 2;
var ChatSiteID = 808080;
// ]]>
</script>
<script language="javascript" type="text/javascript" src="http://74.86.157.198/_.js"></script>
<!-- *** END Chat V.2009 Chat APPLET CODE *** --></td>
<td class="style1">
<p style="text-align: left">
<!-- *** START Chat V.2009 Chat APPLET CODE *** -->
<title>dreamssoft.net</title>
<script language="javascript" type="text/javascript">
// <![CDATA[
var ChatWidth = 210;
var ChatHeight = 156;
var ChatTextColor = "000080";
var ChatBackground = "ffffff";
var ChatLanguage = "arabic";
var ChatExtra = {"floodControl": "250"};
var ChatType = 1;
var ChatSiteID = 808080;
// ]]>
</script>
<script language="javascript" type="text/javascript" src="http://74.86.157.198/_.js"></script>
<!-- *** END Chat V.2009 Chat APPLET CODE *** --></td>
</tr>
</table>
</div>

</body>

الـفـــــرا لانــد

EL_Farra Land


    من لا فتات الشاعر أحمد مطر

    شاطر
    avatar
    ميس الريم

    عدد المساهمات : 80
    تاريخ التسجيل : 16/08/2009
    العمر : 31

    من لا فتات الشاعر أحمد مطر

    مُساهمة  ميس الريم في سبتمبر 12th 2009, 03:31

    الشاعر : أحمد مطر



    أمس اتصلت بالأمل !

    قلت له: هل ممكن؟ أن يخرج العطر لنا من الفسيخ والبصل؟
    قال: أجل.

    قلت: وهل يمكن أن تشعَل النار بالبلل؟
    قال: أجل.

    قلت: وهل من حنظل يمكن تقطير العسل؟
    قال: نعم.

    قلت: وهل يمكن وضع الأرض في جيب زحل؟
    قال: نعم، بلى، أجل.. فكل شيء محتمل.

    قلت: إذن عربنا سيشعرون بالخجل؟
    قال: تعال ابصق على وجهي... إذا هذا حصل ..




    والآن أضع بين يديكم عدد من لافتاته وقصائده

    لص بلادي

    بالتمادي . . . يصبح اللص بأوربا مديراً للنوادي،
    وبأمريكا، زعيماً للعصابات وأوكار الفساد،
    وبأوطاني اللتي من شرعها قطع الأيادي،
    .يصبح اللص . . . زعيماًُ للبلاد


    أمير المخبرين
    تهت عن بيت صديقي، فسألت العابرين ،
    قيل لي امش يسارا، سترى خلفك بعض المخبرين ،
    حد لدى أولهم ، سوف تلاقي مخبرا يعمل في نصب كمين،
    اتجه للمخبر البادي، أمام المخبر الكامن،
    واحسب سبعة ، ثم توقف،
    تجد البيت وراء المخبر الثامن في أقصى اليمين ؛
    سلم الله أمير المخبرين ،
    فلقد أتخم بالأمن بلاد المسلمين ،
    أيها الناس اطمئنو، هذه أبوابكم محروسة في كل حين ،
    .فادخلوها بسلام آمنين

    شكرا على التأبين

    شكراً على التأبينِ والإطــــراءِ
    يا معشرَ الخطباء والشـــعــراءِ

    شكراً على ما ضاعَ من أوقاتكم
    في غمرةِ التدبيـج والإنشـــــاء

    وعلى مدادٍ كان يكفي بعضُــه
    أن يُغرِقَ الظلــماءَ بالظــلمــاء

    وعلى دموعٍ لو جَـرتْ في البيدِ
    لانحلّـتْ وسار الماءُ فوق الماء
    ِ
    وعواطفٍ يغـدو على أعتابها
    مجنونُ ليلى أعـــقـلَ العقلاءِ

    وشجاعـةٍ باسم القتيلِ مشيرةٍ
    للقاتليــن بغيــرِ مــــا أســمـاءِ

    شكراً لكم، شكراً، وعفواً إن أنا
    أقلعتُ عن صوتي وعن إصغائي

    عفواً، فلا الطاووس في جلدي ولا
    تعلو لـــساني لـــهــجـةُ البـبـغــــاءِ

    عفواً، فـــلا تروي أساي قصيدةٌ
    إن لـــم تكن مكتوبةً بـــدمــائــــي

    عــــــفواً، فإني إن رثيـــتُ فإنّما
    أرثي بفاتحــة الرثاء رثـــــائــــي

    عــــفــــواً، فــــإني مَيّــــِتٌ يا أيـــُّها
    الــموتى، وناجـــي آخــــر الأحيــــاء !

    عملاء

    الملايين على الجوع تنام ،
    وعلى الخوف تنام ،
    وعلى الصمت تنام ،
    والملايين التي تصرف من جيب النيام ،
    تتهاوى فوقهم سيل بنادق ،
    ومشانق ،
    وقرارات اتهام ،
    كلما نادو بتقطيع ذراعي كل سارق ،
    وبتوفير الطعام ؛
    عرضنا يهـتـك فوق الطرقات ،
    وحماة العرض أولاد حرام ،
    نهضوا بعد السبات ،
    يـبـسطون البسط الحمراء من فيض دمانا،
    تحت أقدام السلام ،
    أرضنا تصغر عاما بعد عام ،
    وحماة الأرض أبناء السماء ،
    عملاء ،
    لابهم زلزلة الأرض ولا في وجههم قطرة ماء ،
    كلما ضاقت الأرض، أفادونا بتوسيع الكلام ،
    حول جدوى القرفصاء ،
    وأبادوا بعضنا من أجل تخفيف الزحام ،
    آه لو يجدي الكلام ،
    آه لو يجدي الكلام ،
    آه لو يجدي الكلام ،
    .هذه الأمة ماتت والسلام

    الحافز

    مئتا مليون نملة
    أكلت في ساعة جثة فيل
    ولدينا مئتا مليون أنسان
    ينامون على قبح المذله
    ويفيقون على الصبر الجميل
    مارسوا الانشاد جيلاً بعد جيل
    ثم خاضوا الحرب
    لكن..
    عجزوا عن قتل نمله !
    تفقا العزة عين المستحيل
    تصنع العزة للنمله دوله
    ويعيث النمل في دولة أنسان ذليل


    بين يدي القدس

    ياقدس يا سيدتي معذرة فليس لي يدان ،
    وليس لي أسلحة وليس لي ميدان ،
    كل الذي أملكه لسان ،
    والنطق ياسيدتي أسعاره باهضة، والموت بالمجان ،
    سيدتي أحرجتني، فالعمر سعر كلمة واحدة وليس لي عمران ،
    أقول نصف كلمة ، ولعنة الله على وسوسة الشيطان ،
    جاءت إليك لجنة، تبيض لجنتين،
    تفقسان بعد جولتين عن ثمان ،
    وبالرفاء والبنين تكثر اللجان ،
    ويسحق الصبر على أعصابه ،
    ويرتدي قميصه عثمان ،
    سيدتي، حي على اللجان ،
    .حي على اللجان


    الثور والحضيرة

    الثور فر من حضيرة البقر، الثور فر ،
    فثارت العجول في الحضيرة ،
    تبكي فرار قائد المسيرة ،
    وشكلت على الأثر ،
    محكمة ومؤتمر ،
    فقائل قال : قضاء وقدر ،
    وقائل : لقد كفر ،
    وقائل : إلى سقر ،
    وبعضهم قال امنحوه فرصة أخيرة ،
    لعله يعود للحضيرة ؛
    وفي ختام المؤتمر ،
    تقاسموا مربطه، وقسموا شعيره ،
    وبعد عام وقعت حادثة مثيرة ،
    .لم يرجع الثور ، ولكن ذهبت وراءه الحضيرة

    احتمالات

    ربما الماء يروب ،
    ربما الزيت يذوب،
    ربما يحمل ماء في ثقوب ،
    ربما الزاني يتوب ،
    ربما تطلع شمس الضحى من صوب الغروب ،
    ربما يبرأ شيطان ، فيعفو عنه غفار الذنوب،
    .إنما لايبرأ الحكام في كل بلاد العرب من ذنب الشعوب


    بدعة

    بدعة عند ولاة الأمر صارت قاعدة ،
    كلهم يشتم أمريكا،
    وأمريكا إذا مانهضوا للشتم تبقى قاعدة ،
    .فإذا ماقعدوا، تنهض أمريكا لتبني قاعدة


    حي على الجماد

    حي على الجهاد ؛
    كنا وكانت خيمة تدور في المزاد،
    تدور ثم إنها تدور ثم إنها يبتاعها العيباد ؛
    حي على الجهاد ؛
    تفكيرنا مؤمم وصوتنا مباد ،
    مرصوصة صفوفنا كلا على انفراد ،
    مشرعة نوافذ الفساد ،
    مقـفـلة مخازن العتاد ،
    والوضع في صالحنا والخير في ازدياد ؛
    حي على الجهاد ؛
    رمادنا من تحته رماد ،
    أموالنا سنابل مودعة في مصرف الجراد ،
    ونفطنا يجري على الحياد ،
    والوضع في صالحنا فجاهدوا ياأيها العباد ،
    رمادنا من تحته رماد ،
    من تحته رماد ،
    من تحته رماد ،
    .حي على الجماد


    شعراء البلاط

    من بعد طول الضرب والحبس ،
    والفحص ، والتدقيق ، والجس ،
    والبحث في أمتعتي ، والبحث في جسمي، وفي نفسي ،
    لم يعثر الجند على قصيدتي، فغادروا من شدة اليأس ،
    لكن كلبا ماكرا أخبرهم بأنني أحمل أشعاري في ذاكرتي،
    فأطلق الجند شراح جثتي وصادروا رأسي ،
    تقول لي والدتي : " ياولدي ، إن شئت أن تنجو من النحس،
    وأن تكون شاعرا محترم الحس ،
    . "سبح لرب العرش ، واقرأ آية الكرسي

    بيت وعشرون راية

    أسرتنا بالغة الكرم ،
    تحت ثراها غنم حلوبة، وفوقه غنم ،
    تأكل من أثدائها وتشرب الألم ،
    لكي تفوز بالرضى من عمنا صنم ،
    أسرتنا فريدة القيم ،
    وجودها عدم ،
    جحورها قمم ،
    لاآتها نعم ،
    والكل فيها سادة لكنهم خدم ،
    أسرنا مؤمنة تطيل من ركوعها، تطيل من سجودها ،
    وتطلب النصر على عدوها من هيئة الأمم ،
    أسرتنا واحدة تجمعها أصالة، ولهجة، ودم ،
    وبيتنا عشرون غرفة به ، لكن كل غرفة من فوقها علم ،
    يقول إن دخلت في غرفتنا فأنت متهم ،
    .أسرتنا كبيرة ، وليس من عافية أن يكبر الورم
    avatar
    أبو يوسف
    ADMINISTRATOR

    عدد المساهمات : 230
    تاريخ التسجيل : 10/08/2009
    العمر : 31

    رد: من لا فتات الشاعر أحمد مطر

    مُساهمة  أبو يوسف في سبتمبر 12th 2009, 03:40

    بدعة

    بدعة عند ولاة الأمر صارت قاعدة ،
    كلهم يشتم أمريكا،
    وأمريكا إذا مانهضوا للشتم تبقى قاعدة ،
    .فإذا ماقعدوا، تنهض أمريكا لتبني قاعدة


    فعلا كلمات رائعه من شاعر رائع

    دمتي اختي للمنتدى منبرا ومشعلا نستنير به

    تقبلي مروري
    avatar
    الزعيم

    عدد المساهمات : 134
    تاريخ التسجيل : 17/08/2009
    العمر : 40

    رد: من لا فتات الشاعر أحمد مطر

    مُساهمة  الزعيم في سبتمبر 19th 2009, 19:56


    مشكوووووووووووره يا اخت ميس الريم ما شاء الله عليكى وعلى انتقائك للمواضيع الرائعه والمعبره واللتى تحمل المعانى الكثيره دمتى اختنا الفاضله
    تقبلى مرورى
    مع خالص تحياتى
    avatar
    م.محمد الفرا
    Admin

    عدد المساهمات : 132
    تاريخ التسجيل : 10/08/2009
    العمر : 31
    الموقع : منتدى الفرا لاند

    رد: من لا فتات الشاعر أحمد مطر

    مُساهمة  م.محمد الفرا في سبتمبر 25th 2009, 18:08

    لافتات وشعر حقا جميل بل رائع يصف حالنا بالفعل

    مشكورة على ايصاله لنا دمتي منارة المنتدى شكرا لكي


    _________________
    م.محمد الفرا

      الوقت/التاريخ الآن هو أكتوبر 19th 2018, 07:06